الراعي الألماني German shepherd

في القرن الأخير , و بالتحديد في 3 نيسان 1899 , و في إحدى المعارض الخاصة للكلاب اكتشف كلباً كان يجلس خلف صاحبه , بلونيه الأسود و الأصفر , له شكل الذئب , و بقامة أكبر من المتوسط بقليل و لكنه لم يكن ضمن كلاب المعرض
بل كان يرافق صاحبه و سجل رسميا في اصل الأنواع تحت رقم واحد و سمي هوران و بدأ التفتيش في ألمانيا على أنثى تشبه تماماً في 29 أب 1925 وجد كلباً في فرانكفورت من نوع أخر كلو دو

ذاك يختلف عن هوران بلونه الأسود و الأحمر الناري و لكنه ذو حجم اصغر و أطول : هذا كان الجيل الثاني لهوران

تم اختيار أفضل أولاد كلو دو و ابعد الباقي لتحسن النسل . و قد كلف هذا الاختيار كثير من الدراسات و المشقات . و رغم ذلك . بقي تنوع كلاب الرعيان الالمانيه حتى يومنا هذا , دون أن يتوصل العلماء و الاختصاصييون إلى إنتاج جيل واحد مستقل

إذ من النادر وجود تنوع كبير في الألوان و الوبر ضمن سلالة محددة تماماً كمثل كلب الراعي الألماني . فإضافة إلى الوبر المحلوق هناك الوبر الطويل الناعم , و الوسط , و القاسي مهما تكن الاختلافات في اللون أو الوبر , فانه لا يوجد كلب في العالم يضاهي (( كلب الراعي الألماني )) الذي يفخر الإنسان في أن يكون صديقه و معلمه

لا عجب إذا ما عرفنا أن الكلب الراعي الألماني ثبتت سلالته رسمياً في 9 شباط عام 1970 و خدمته رغم سنينها القليلة فإنها فاقت خدمات كل الكلاب مجتمعه

مهماته

قل ما استطاع كلب أن ينجح في مهمات متنوعة و صعبة للغاية كمثل الكلب الراعي الألماني الذي فاق في مجال خدمته للإنسان كل تصور حتى أصبح البديل الذي لا يستبدل في كثير من الميادين

الكلب المرافق
: انه مرافق للكبار و الصغار . مخلص للغاية , و مندفع

كلب العميان
: يقود صاحبه في الطرقات كأنه عينا الأعمى

الكلب البوليسي: يكشف المجرمين و المخدرات و الألغام , إضافة إلى عمله كساعي بريد بين القطعات العسكرية

كلب الرعيان: بالنسبة إلى الكلاب الرعيان الكلاسيكية , فان الكلب الراعي الألماني هو اخف حركة
و مقاوم شرس لا ينازع

كلب الحراسة: من أفضل الكلاب في العالم في مجال الحراسة , فانه يستميت دون أن يترك مكانه

مقياس وحدة النوع

الشكل العام : قوي ,لين , و مظهر يقظ هو بقامة أكبر من المتوسط بقليل , العلو عند الظهر هو في المتوسط 60 سم أما عند قياس العلو الحقيقي فتؤخذ المسافة من الأرض إلى أعلى الكتفين و هي بعلو 65 سم للذكر و 62 سم للأنثى و هو طويل نسبيا قوي شديد العضل , صلب و تركيبية هيكله العظمي صلبة ومتماسكة . و التناسب القائم بين علوه و طوله و وضعية أطرافه متوازنة تماماً تسمح له بالخب مثل الحصان بخطى واثقة رشيقة

الرأس: حجمه متناسق مع حجم جسده , مسافة عريضة نسبياً بين العينين

الجبهة: قليلة التقوس , و الأخاديد معدومة أو غير بارزة

الخدود: ضئيلة الانحناء لجهة الأمام

الفم: رفيع , و صاحب فكوك قوية

الشفاة: مشدودة ,جافة , و تطبق جيدا

ظهر المنخار: مستقيم على طول الجبين تقريبا

الأذنان: حجم متوسط عريضة عند القاعدة , منتصبة , حادة الأطراف , الفتحة متجهة إلى الأمام الأذنان الرخوتان أو المتدليتان غير مرغوبة إطلاقا بعض الكلاب الصغيرة تبقى أذناها متدليتان حتى الشهر الرابع أو الخامس من العمر

الأسنان: صلبة ,قاطعة و طاحنة

العينان: متوسطة الحجم , لوزية الشكل , قليلة الانحراف ( الميل ) غير ناتئة , داكنة اللون

العنق: صلب , قوي العضل , متوسط الطول , دون تجعد الجلد تحت الحنجرة أو تدلي لحم تحت الحنك . مستقيم , منتصب

الجذع: يجب أن يكون الطول ما بين أول الذنب و أعلى الكتفين , أكبر من العلو ما بين الأرض و أعلى الكتفين

الصدر: الرئتان واسعتان , ولكنها ليست كثيرة العرض الأضلاع غبر مستقيمة . البطن غير ضامر و غير منتفخ

الكلاب القصيرة الطول نسبيا ( مربعة ) , و الطويلة الأرجل , غير مرغوبة . أعلى الرجلين عند المؤخرة هو قليل الميل نسبة إلى أعلى الكتفين *

الذنب: كثيف الشعر , قليل التقوس , يجب أن يصل على الأقل إلى باطن الركبة . وإذا كان مائلا إلى إحدى الجهتين , أو شكل مخلباً معقوفا فذلك يعني عدم الاصالة في حالة الهدوء , يدليه الكلب و في حالة الهيجان أو الإثارة أو الانفعال , يقوس أكثر و يرفع إلى الأعلى و لكن رفعه لا يجب أن يتعدى العمودية و لا يجب أن يكون الذنب نائما ً على الظهر , مستقيماً أو معقوفا

الأطراف الأمامية: قليلة الانفراج غير مقوسة , و غير ملتصقة ببعضها , المسافة بينهما مقبولة نوعاً ما

الأطراف الخلفية: أرداف عريضة , قوية العضل , و أفخاذ طويلة

مشط القدم ( الرسغ ): و باطن الركبة ثابتة و قوية

الأقدام: مستديرة , قصيرة , نعل صلب قاسي ,أظافر قصيرة و صلبة داكنة اللون غالبا كم نجد أحيانا أظافر زائدة في الأرجل الخلفية يفضل أن تستأصل باكراً بعد الولادة لأنها تعيق الكلب في المشي و تسبب له الجروح مما يجبره على السير بأرجل متباعدة

اللون: اسود . رمادي . حديدي . رمادي أبرش أو بلون واحد أو مع توشحات كستنائية أصفر أو رمادي أبيض أو كستنائي غامق أو ما نسميه لون الذئب
اللون الأساسي للكلب المتوحش البري . بعض لطخات بيضاء على الصدر
و اللون النهائي للكلاب الصغيرة لا يعرف تماما إلا بعد نمو الوبر

الوبر: هناك ثلاث أنواع من كلاب الرعيان الألمانية , تختلف باختلاف وبرها

أ- كلب الراعي الألماني ذو الوبر القاسي : هو الأكثر شيوعاً . الوبر قاسي جداً , و كل وبره مستقيمة و قاسية , و هو شبه كثيف عند الفخذين حتى الجهة الخلفية
و طول الوبر غير متناسب كلياً , فحين نرى وبراً قصيراً , في المقابل يوجد في أمكنة أخرى وبر طويل

ب- الكلب الألماني ذو الوبر الطويل القاسي : الوبره طويلة , ليس دائماً مستقيمة خصوصاً , داخل الأذنين خلف الأذنين , في الجهة الأمامية و عند الخاصرة , فالوبر طويل و كثيف . الذنب كثيف الشعر , مع ذقن خفيفة متدلية إلى الأسفل

ج- الكلب الألماني ذو الوبر الطويل الناعم : الوبر أطول كثيراً من ذي الوبر الخشن . عند هذا النوع من الكلاب , نجد الصدر ضيقاً و الفم رفيعاً .و هو غير قادر على التكيف كلياً تجاه تغيرات الجو و الطبيعة , و هو لذلك لا يؤخذ ضمن الفئة المنتقاة كالصنفين السابقين

المزاج: ذكي – روحه نشيطة – وديع – حساس – منتبة – يقظ – عصب صلب الإخلاص و التعلق بصاحبه هي الميزة الكبرى و يقوم انسجام كامل بين الكلب و صاحبه و هذا الإخلاص لا يكون فقط تجاه صاحبه و إنما إلى أفراد عائلته *

وهو لا يحتاج إلا إلى تدريب بسيط لكي يتعلم حراسة المنزل بشكل جيد أو حماية ابن صاحب المنزل و لا ننسى قصصاً كثيرة حول إنقاذ الكلاب أناساً تغرق أو تحترق داخل المنازل كل ذلك في الغريزة فغريزته , التفاني تجاه صاحبه , غريزة لا مثيل لها في كل حيوانات الأرض من هذا التعلق بصاحبه و التفاني تجاهه ممكن أن يتقبل بسهولة عمليات التعلم و تنوع المهمات

النباح: أجش , خشن , و ليس رفيعاً


%d مدونون معجبون بهذه: